الاتحاد الوطني لنساء المغرب يطلق شبكة وطنية للمواكبة النفسية والاجتماعية عن بعد بشراكة مع كلية الاداب والعلوم الانسانية - الرباط

عبر تفعيل 12 خلية للانصات بكل جهات المملكة خلال فترة الحجر الصحي

 

في ظل إكراهات الحجر الصحي وإعان حالة الطوارئ الصحية الذي فرضه انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد »19 ، وموازاة مع البرنامج الخاص الذي أطلقه الاتحاد الوطني لنساء المغرب يوم الجمعة 27 مارس 2020 عن طريق منصة « كلنا معك » لمواكبة النساء والفتيات ضحايا العنف 24 ساعة طيلة الأسبوع، التي تم إحداثها تنفيذا للتوجيهات السامية لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للامريم، رئيسة الاتحاد الوطني لنساء المغرب بشراكة مع وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والاسرة ورئاسة النيابة العامة والمديرية العامة للأمن الوطني والدرك الملكي، تم إحداث خلايا لليقظة للانصات والمواكبة النفسية والاجتماعية بشراكة مع كلية الاداب والعلوم الانسانية بالرباط مكونة من متخصصين في مجال علم النفس وعلم الاجتماع والاستشارة النفسية والوساطة الأسرية ومساعدين اجتماعين عن بعد بكل جهات المملكة، وذلك بهدف :

 - الانصات للنساء والشباب والأشخاص في وضعية هشاشة والتخفيف من عزلتهم خلال فترة الحجر الصحي ؛
- الارشاد والتوجيه بشأن البدائل المتاحة من اجل الحفاظ على التماسك الأسري عبر الوقاية من النزاعات وحماية النساء والفتيات من كل أنواع العنف ؛
- اليقظة والارشاد حول مستجدات التدابير المتخذة من طرف الدولة والمؤسسات خلال فترة الحجر الصحي.