دار الآفاق للنساء والفتيات

 

تنفيذا للتوجيهات العليا لصاحب الجلالة محمد السادس نصره الله بمضاعفة الجهود من أجل انخراط القطاعين العام والخاص من خلال شراكات مبتكرة وفعالة. وانسجاما مع مخرجات النموذج التنموي الجديد ومقترحاته الرامية إلى دعم آليات التربية والتكوين والإدماج والمراقبة والتمويل المخصصة للنساء، والسعي لرفع الإكراهات الاجتماعية التي تحد من مشاركة النساء والنهوض بقيم المساواة والمناصفة وعدم التسامح مع أشكال العنف ضد النساء.

وتنفيذا للتوجيهات السديدة لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للا مريم بإحداث آلية للدعم والتمكين الاجتماعي للنساء والفتيات تعزيزا لمبدأي الإنصاف والمساواة.

واعتبارا للالتزامات الخاصة المضمنة بإعلان مراكش ومن أجل تطوير آليات التكفل بالنساء ضحايا العنف والفتيات ضحايا الزواج المبكر، وتخفيف وطأة الأوضاع الصعبة التي يعانين منها وفتح آفاق تستعدن بها كرامة العيش والأمل في المستقبل.

يحدث جيل جديد لدور الإيواء تحت لواء الإعلان لفائدة هذه الفئة من النساء والفتيات يسمى "دار الآفاق للنساء والفتيات" يوفر فضاء ملائما للإيواء بمعايير هندسية حديثة تهدف إلى ضمان وسائل الراحة وحفظ الخصوصية وإعادة الاعتبار المعنوي للمستفيدات، كما توفر دار الآفاق من جهة أخرى أفضل فرص التكوين والتدريب التي تراعي الاحتياجات الفردية لكل المستفيدات من أجل فتح آفاق التمكين الاجتماعي والاقتصادي أمامهن.

ويسند تسيير "دار الآفاق للنساء والفتيات" لجمعية تستجيب لمعايير الجودة المعتمدة من قبل إعلان مراكش، تستطيع توفير الموارد البشرية المؤهلة وبرامج التكوين والتدريب والتأهيل الضرورية. وتبرم لهذه الغاية الشراكات اللازمة التي تضمن تحقيق الدار لأهدافها على أكمل وجه.