أكـاديـمية التمكين

 

تنزيلا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وتنفيذا للالتزامات الملقاة على الأطراف الموقعة على إعلان مراكش 2020 تحت الرئاسة الفعلية لصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للامريم، التي ما فتئت تؤكد على ضرورة خلق مبادرات فعالة تمكن من تحقيق التمكين الاقتصادي والاجتماعي، للفئات الهشة سيما للنساء والفتيات.

يهدف مشروع أكاديمية التمكين بالأساس إلى تحقيق المساواة وتكافؤ الفرص في الولوج إلى المعرفة، وفك العزلة المعرفية عن الفئات الهشة التي لم تتمكن من الحصول على شهادات علمية، وهو ما سيجعل من هذا المشروع رافعة من رافعات التنمية باعتباره آلية من آليات الإدماج الاجتماعي عن طريق التمكين المعرفي.

ومن أهداف هذه المؤسسة كأكاديمية مواطنة الإسهام في المواكبة الأسرية لدعم التماسك الأسري ونبذ العنف داخل الأسرة والمجتمع. وتعزيز دور المجتمع المدني والإسهام في الرفع من قدرات النسيج الجمعوي وتعزيز قيم المواطنة.

ومن المنتظر أن تساهم الأكاديمية في الحد من الهشاشة من خلال دعم النساء والفتيات الراغبات في إنشاء مقاولاتهن ومشاريعهن الخاصة، كما ستمكن من صيانة حقوقهن وحمايتها عبر تمكينهن من المعارف القانونية والقضائية التي تيسر تحديد المسؤوليات وفهم الحقوق والواجبات، كما تحقق المصالحة مع المؤسسات واستعادة الثقة فيها.

وتتوخى أكاديمية التمكين أيضا دعم شعور النساء بالاستقلالية والقدرة على اتخاذ القرار، وتزويدهن بالمعارف الأساسية التي ستمكنهن من الولوج إلى سوق الشغل من خلال إبراز مؤهلاتهن وإمكانياتهن، والكشف على الكفاءات المكتنزة لديهن.